درع الثقافة


ألقيتها يوم استلامي درع وزارة الثقافة اللبنانية في صالون الدكتورة بهية ابو حمد من سعادة قنصل لبنان العام في سيدني الاستاذ جورج البيطار غانم، بقرار من وزير الثقافة السابق المحامي روني عريجي،  وبأمر من وزير الثقافة الحالي الدكتور غطاس خوري 22/4/2017

إنتْ قُنصل حرف، مش قنصل وطن      
لبنان مهد الحرفْ عَ طول الزَّمنْ
إبْن الْقَمرْ لَو نَخّ بيطالْ القَمَرْ
يا جورج جيبْ الشَّمس تا نْرَكِّعْ قَدَرْ
بالنور فينا نخفّف جنون الفتنْ
بْيِكفي الوطنْ ويلات وحروب ومحَنْ
ـ2ـ
والشّمس.. مين الشمس؟ انتْ بْتَعْرِفا     
ست البهاء الطاهره.. الْما أَشْرَفا
صالونْها انْ ما ساع.. قلبا بْتِفْتَحو
لأشعار فَوق شْفافنا عَم يِسْرَحوا
لْشِعّارْ عِرْفوا قيمتا.. وصانوا الوفا      
ولولا حنانا الهجر ما داق الدفا
ـ3ـ
درع الثقافه صار ضاوي بمكتبي
اليوْم استلمتو يا دْموعي حَوْربي
شكراً يا "روني" يا وزير شْمالنا
إبنْ "العريجي" فخرنا ومشعالنا
شكراً يا "جورج" ويا "بهيَّه بو حمد"      
منْ بعد نطرة عمر.. فكَّرْتا أبدْ
جانا القرار بْعزّ من "غطّاس
خوري".. الوزير الْمفضل الحسّاس
ولهالسبب رح قول كلمه مدهّبه:
عن حفلة التسليم يا حروف اكتبي
**

روى


سألْتُها عَن اسْمِها، قالَتْ: "رِوَى"
بالسِّرِ لَفَّتْني تَباشيرُ الْهَوى

كُلُّ الثِّمارِ فَوْقَ خَدّيْها ارْتَمَتْ
ما العَيْبُ لَوْلا الْخَوْخُ بالخَدِّ اسْتَوى

أَحْسَسْتُ مِنْها رَغْبَةً في ضَمَّةٍ
لكنَّ عودَ الْخَيْزران ما الْتَوى

أَدْنَيْتُها منّي لكَيْ نَبْقَى معاً
فَالْعَيْبُ، كلَّ العيْبِ، أنْ يِنْأَى الْغِوى

أَدْنَيْتُها، وَالْقلْبُ يَحْكي قِصَّتي
وَالْعُمْرُ مِثْلَ الْوَهْمِ بِالْهَجْرِ انْطَوى

لا لسْتُ أَخْشَى مِنْ غَرامٍ تائِهٍ
أَخْشى "رِوَى" تَرْمي حبيباً في النَّوى
**

صورة

وجدت صورة تاريخية تظهر أبي وأمي وجدي وجدتي، رحمهم الله، أمام بيتنا في بلدة مجدليا ـ زغرتا

هالصوره التاريخيه
بتعيّش أمّي وبيّي
وجدّي مع ستّي خرستين
عيله.. من ألله هديّه
جدّي طنسا قولوا مين
متلو.. بيساوي ميّه
وسركيس بيّي هالمسكين
بيغفى.. وع صدرو شبيّه
ودكانة ستّي ملايين
زاروها.. وبعدا هيّي
وبترونلّه.. الحساسين
عملوا إسما غنيّه
وأنا بين المغتربين
الدمعه بتحرق عينيّي
**

ليليان

الى الاعلامية اللبنانية الراقية والقديرة ليليان اندرواس

صوتِكْ صدى الوديان يا ليليان
يا نغمة اللي مْدَوْزنا الْفادي
منْ كل قلبي بْقول للديّان
يْزيد عُمرِك عُمر بِزْياده
يا ناقله الهجران عَ الأوطان
وِقْفِتْلِك الأشْعار ردّاده
يا زارعه بْقلبِك أرز لبنانْ
إندراوس.. صار وين ما كان
إسم عيله مشرَّف بْلادي
**

ام الفستان الأحمر

قصيدة كتبتها أيام المراهقة، وجدتها بين أوراقي، ولم تنشر بعد

ـ1ـ
أم الفسْتانْ الأَحْمَرْ
مَنْ حُبَّا عَمْ إِتْمَرْمَرْ
قِلْتِلاّ: إِنْتي الزَّهْرَه
قالِتْلي: الْبِنْت الشَّقْرا
بْيِعْجِبْها الشَّبّ الأَشْقَرْ
ـ2ـ
وْأَنا هَـ الأَسْمَراني
حُبّي ما إِلُو تاني
بْغَنِّيلا أَحْلى غْناني
وْهِيّي مَنْها سِئْلانِه
قلْبا عَ طول مْسَكَّرْ
ـ3ـ
شو بِعْملْ قولوا يا ناسْ
عَمْ إِشْرَبْ مِنْ مُرّ الْكاسْ
بْحِبّا.. بْحِبّا بْدُونْ قْياسْ
والشَّقْرا الْـ متل الإلْماسْ
بْتِكْرَه اللّون الأَسْمَرْ
ـ4ـ
دْمُوعي عَ خْدُودي مِزْرابْ
وْإِيّامي متل الدّولابْ
الشَّقْرا اللّي عْيُونا عِنّابْ
حَرْقِت قْلوب الشَّباب
وْقَلْبِي واحدْ مُشْ أكْتَرْ
**

أبو الطيب المتنبي

يومُكَ الْيَوْمَ أَكيدُ      
"مُتَنَبّي" وَتُجيدُ

يا أبا الطيّبِ مَهْلاً      
ها هُنا الْكُفْرُ يَسُودُ

ها هنا الحربُ تمادتْ
ها هُنا الموتُ العنيدُ

لَمْ نَعُدْ نَخْشى هِجاءً    
عاثَ في الأرضِ الْعَبيدُ

نَحْنُ نَحْيا كُلَّ يَوْمٍ      
دَمْعُنا للحُزْنِ عيدُ

لا وليدٌ جاءَ منّا
خافَ دُنْيانا الْوليدُ

قَدْ هَدَمْنا ما بَنَيْنا
بَيْنما الْغَرْبُ يُشيدُ

ظالِمٌ يَزْدادُ ظُلْماً
هكذا الشّرْقُ يُريدُ

أبْتَغي شَعْباً عظيماً  
لا تُدَمّيهِ السّدودُ

ليسَ يَخْشى من حدودٍ  
وِحْدَةُ الأرضِ الْحُدُودُ

أَجْمَلُ الأَلْحانِ تَخْبُو    
حينَ يُغْتالُ النَّشِيدُ

يا عظيماً نلتَ فَخْراً    
أَنْت للشّعْرِ شَهيدُ

قَدْ وَجَدْناكَ قَوياً      
أَلْفَ كافورٍ تُبيدُ

قدْ قَرَأْناكَ حَكيماً      
بِالْحِكاياتِ تَجُودُ

لا لَئيمٌ نالَ عزّاً      
لا بَخيلٌ يَسْتَفيدُ

إنْ طَواكَ الْمَوْتُ دَهْراً  
كلُّ ما قُلْتَ جَديدُ
**

محبوبتي



مَحْبوبَتي السَّمْراءُ أُغْنِيَتي
فَهَل تُجاري حُلْمَ أُمْنيَتي

أريدُ تَقْبيلَ الْخُدودِ كما 
أريدُها تَشْدو بِأُمْسِيَتي

فَالْبَوْحُ مِنْها مُدْهِشٌ وَأَنا
أَصْبُو إلى حَسّونِ أَوْدِيَتي

مَحْبُوبَتي شَمْسي وَأَشْرِعَتي
وَالْوَيْلُ إنْ لَمْ تَأْتِ أَقْبِيَتي

فالظُّلمةُ السّوداءُ تَحْجُبُني
وَقَدْ يُجافي النُّورُ أَنْدِيَتي

يا حُلْوُةَ الْحُلْواتِ أَنْتِ هنا
حُلْمٌ تَجَلَّى وِفْقَ أَدْعِيَتي

ما العُمْرُ إنْ لَمْ تُصْبِحي أَلَقاً
يُحْيي كما الأمطارُ أَقْنِيَتي
**

يا ستّار

"قصة حقيقية عن إنسان غَيّره حبّه لامرأة، رغم عشّاقها الكثر، كانت من أوفى وأشرف النساء لزوجها، لا بل جعلت منه رجل أعمال ناجح، ورب عائلة رفض أن يتزوج من غيرها، بعد وفاتها بمرض السرطان"

ـ1ـ
جايي عَ الغربِه مَهْموم
بدّو يْغَيِّرْ كلّ الْكَوْن
قلّلي: سيدني كلاّ سْمومْ
ألله مُشْ رَحْ يِنْزلْ هَوْنْ
ـ2ـ
وْتا يْنَزّل أَلله عَ الأرضْ
لازمْ يِزْرعها بالبُغض
ولازم يِغْزي بيوت النّاس
وما يِرْحم بنت ولا عَرْض
ـ3ـ
هَيْك بِفْكْرو ألله صارْ
قاتلْ، سرّاق، وغدّارْ
وما بْيِطْلَع عَ جنّاتو
إلا الْمُجْرِم.. يا ستّار
ـ4ـ
خفت يِعْمِلّو قِصّه
ويوقّعنا بالْجرْصَه
شْكيتو لْكل رجال الدين
قالوا: ما إلْنا خِصّه
ـ5ـ
وبالْحارَه عنّا شَقْرا
أَذْكى منها ما بيصير
بِالْفَرْشه قضّت عُمْرا
ونامِتْ مَعْ عشّاق كْتيرْ
ـ6ـ
خِبّرتا قِصّة هالشّب
اللي بْحِبّو متل وْلادي
قامِت وِقْفِتلو عَ الدّرب
تا يْشُوفا نِتْفِه زْياده
ـ7ـ
وْلِمِّنْ شافا قِدّامو
صار يْنَفِّض هِنْدامو
وصار يْمَشّط شَعْراتو
متل العايش بِمْنامو
ـ8ـ
منْ أوّل مَرَّه يا خَيّ
بيلاقيها بكلمة "هايْ"
وبْيِعْزمها عَ القَهْوه
وبيشَرْبيها شْوَيْ شْوَي
ـ9ـ
ضحكه هَوْن.. وْبَوْسه هَوْن
مِحْيِتْ أَفْكارُو كِلاّ
صارتْ هِيّي بْعَيْنو الكونْ
وِبْقَلْبا ساكِنْ أَلله
ـ10ـ
وصار يِشْرب بيرَه وويسْكي
وكلّ الـ بيكَفِّر إِنْسان
بيعِدّو أكبر شَيْطانْ
ومَن سيدني ما عاد يشْكي
ـ11ـ
ومن بعد سنْتَين زْمانْ
شِفْتُو مَع إبْنو "عدنان"
قلتلّو: مجْد الأُمِّه
قلّلي: قْرفت مْن الْعِرْبانْ
ـ12ـ
وْبَلّش يِحكيلي بالْحُبّ
وما سمعْتو ولا مرّه سبّ
شاف ألله بْإبنو "عدنان"
وسَكَّر ع الباقي.. وانْضَبّْ
**

نسوان



ـ1ـ
بساحة الكنيسه النسْوانْ
لساناتُن متل السّكينْ
بْيِحْكوا عَ فلانه وفلانْ
عن حنّا اللاحِقْ فُوتين
جابْ منّا بْنات وصبيانْ
أَزْغَرْهُن عمرو عِشْرينْ
عن سامي الْمتل الشّيْطانْ
عنْ اخْتُو ستّ الحلوين
بدّو يْزَوّجها وْطمعانْ
بدوطه بْتِحْرُز وِبْساتينْ
بْزَنْكيل مْعَبّى وْحِرْزان
يْكُون عمْرو فوق السبعينْ
نسوان لسانُن فلتانْ
وتا حتّى يرضوا الدّيّان
ما بْيِنْسوا يْقُولوا: آمين
ـ2ـ
سمع الخوري بالقصّه
قال لازم إحْكي كلمه
بدّي وقّف هَـ الْجِرْصَه
الْعَمى شو صابا الحِرْمِه؟
قالْ الكلمِه من نصّا
شاف الضّحْكه مرتِسْمِه
السّمرا تْبوسو والبرْصَه
تقلّو: باركلي كَسْمي
وللشقرا إجِت الفرصه
عَلّت فستانا وقالت:
أوعا تلْبُط هَـ النّعْمه
ـ3ـ
والخوري اللي داق الْقَهر
وِتْرَمَّل.. صرلو شهرين
لعبتْ عَيْنو.. الْمَوسِم زهر
وكل زهره.. بِتْساوي تْنَيْنْ
تِقِبْروني.. انْعصرت عصرْ
بينْ شفافو.. ويخزي العين
وقلُّن: قالوا أعزب دهر
أهون من أرمل يومين
الخوريّه جوات القبرْ
رح تفرح لمّن بِتْشُوفْ
الصبايا بتوقفلي صفوف
وآخرتي بين الإجْرَيْنْ
**

حرامي

ـ1ـ
الشّعب انْتَخْبو.. وقلّلو: كُونْ
مْمثلنا بْمَجْلس هَـ الشّعبْ
تاري هَـ النايِبْ  مَلْعونْ
مْعَوَّد عَ السّرقه وْعَ الكذبْ
ـ2ـ
وْبَلّشْ يِسْرُق كيفْ ما كانْ
وْيِفْتَح عَ حْسابو دكّان
وِحْقُوق الشّعب الْمِسْكين
صارتْ كوسى وباتِنْجان
ـ3ـ
وْبَلّشْ يْعَبّي جْيابُو
وِجْيابُو بِتْساع كْتيرْ
وَظّف أهلُو وأصْحابُو
وْبَرْطَلْ تا يْصَفّي وزيرْ
ـ4ـ
وبالوزارَه.. الشّطارَه
ما خلّا فيها بارَه
وْكتْروا أزلامو وْصارُوا
متل الْحارْجي بِرْبارَه
ـ5ـ
فَكَّرْ حالُو بِـ لُبْنانْ
كل شي بالدوله فلتانْ
لكن نحنا بسيدني هونْ
منْحاكِمْ أكبَرْ إِنْسان
ـ6ـ
تْطلّع فيه القاضي وقالْ:
رِسْمالَك أكبر رسمالْ
عَ سيدني جايي مَنْتُوف
كيفْ قدرتْ تْجَمّع مالْ
ـ7ـ
وَطّى راسُو.. والإعْلام
عَمْ بيصَوّر دَمْعاتُو
أوّل لَيْلِه بْحَبْسُو نام
وْمِحْيِت سيدني دَعْساتو
**