فرحان

ختيار بعمر التسعين
عم بيبصّر بالفنجان
أعزب.. ما تجوز تخمين
مأضرب عن جنس النسوان
وبعدو بيحلم بالحلوين
بالخدود وبالسيقان
قللي: تطلّع ع اليمين
دربي مسهّل ع الأوطان
وضحكة حلوه بالعشرين
شفّاف كتير الفستان
أبيض بلون الياسْمين
وشفافا زهر الرمان
بعدي ناطر.. ألله يعين
يرزقني بنات وصبيان
يعبّيلي البيت تلاحين
ومليون صوره ع الحيطان
ختيار.. مركعتو سنين
وبالفرحه عمرو مليان
وأنا اللي بعمر الستين
وجي من حالو فزعان
قلت لحالي: يا مسكين
هالختيار البالتسعين
ماشي للموت وفرحان

رقصيني

رقّصيني.. كي تزيلي دمعتي
ذابتِ الشمعاتُ.. كوني شمعتي
يا حياتي، واحضني خصري الطَّري
لستُ أخشى إن تمادتْ سرعتي
حدقّي بالوجهِ، صيري فرحةً
تخطفُ الآهاتِ، تشفي لوعتي
إن رأيتِ الرقصَ عندي جيّداً
فاعلمي أني أجاري ساعتي
مَوْسقيني.. أُعزفي لحني أنا
جنّنيني، مزّقي سمّاعتي
أجمل النيران نارٌ شئتها
أن يحابي وهجُها ولاّعتي
كنتُ قبّلتُ الشفاهَ الحمْرَ لوْ
لمْ أخف قولاً يعادي سمعتي
ريقُك المعسولُ أضحى نعمةً
ثغريَ العطشانُ، زيدي جُرعتي
يانصيبي كنتِ في ليل المنى
جاء حظي اليومَ.. فازتْ قرعتي

الرباط

ها قد أتيتُ المغربَ الحلوَ انتشِ
يا شِعرُ وَامْرَحْ كالهواءِ المنعشِ
غازلتُ فيه مَدائناً مُنصانةً
أخبرتُها سرّاً.. دموعي قدْ تشي
هذي "الرباطُ" حبُّ قلبٍ عاشقٍ
باللهِ عنّي يا "رباطُ" فتّشي
غنّيتُ مجدَك في المهاجرِ كلّها
سهّرتُك الأيامَ.. بالصدر افرشي
أحببتُ إسْمَكِ.. والحروفُ شواهدٌ
إنّي مددتُ الكفَّ حتى تنقشي
لا تنظري للوجهِ إنّي دامعٌ
هذي بشائرُ فرحتي لا تختشي
دارٌ وبيضاءٌ سحرني لونُها
عنْ أصْلها، يا شمسُ، بالنور انبشي
والفاسُ مثلَ الماسِ شعَّ بريقُها
والماسُ رمزُ العزِّ لا لنْ يرتشي
عرشٌ عليه المُلْكُ نَبْعُ فضيلةٍ
أعْدو إليهِ كالثَّرى المتعطّشِ

رئيس الحزب

مثلَ النّعاجِ يقودُنا متحزّبُ
مترئسٌ، متغطرسٌ، متذبذبُ
إنّا نحيي كلَّ يومٍ لصَّنا
ذاكَ الذي شرفَ التحيّةِ يسلًبُ
هو كاذبٌ.. والغدرُ في أوصالهِ
حتّى شهيقُه من كلامِه أكذبُ
يختالُ مثلَ كَواسرٍ بريّةٍ
لكنّه، عندَ الهريبةِ، أرنبُ
لا يرتوي بالماء مهما يصطلي
غيرَ الدماءِ الحمرِ لا لا يشربُ
مثل الأميرِ مرفّهٌ في قصره
والفقرُ في أكواخنا يتعذّبُ
في عرسه كل الخلائق تنتشي
وبموتنا ما من شريفٍ يندبُ
فالشعبُ يدري أنه متخاذلٌ
فيه الشتائمُ والمصائبُ تُضربُ
لكنّ شعبي طيّبٌ متسامحٌ
والموتُ يأتي كي يُعاني الطيّبُ

هيهات يا بو الزلف

هيهات يا بو الزلف
عيني يا موليا
لبنان انت القلب
وجبيل عينيّا
ـ2ـ
عصام إسمك وعي
كافي البعد كافي
يا كبير يا ألمعي
صرلك زمن غافي
يا جبيل هلّق تعي
وهاتي الدوا الشافي
وقدام مجدو اركعي
يا حروف مضويه
ـ3ـ
يا مجدليا اسمعي
إسمك على شفافي
ع طول انتي معي
بالقلب لا تخافي
شربان من مدمعي
كاسك على الصافي
بالهجر جفنك وعي
وراسك ع إيديّا
**

مكة

يا مكّةَ الأقداسِ.. لا أدري أنا
هلْ في رحابِ اللهِ أم هذي الدُّنى
جئتُ الحِمى وَالدّمعُ أنهارٌ على
خَدَيَّ.. والأحلامُ تجتازُ المُنى
ما ان سجدتُ فوقَ أرضِ المصطفى
حتّى تباهى العُمرُ وانْسابَ الهَنا
أللهُ أكبرُ.. قلتُها مستبشراً
إنّي سألقى ذاتَ يومٍ ربَّنا
طافَ الحجيجُ البيضُ حولَ كعبةٍ
مزدانةٍ، لا تزدهي إلآّ بِنا
جئنا إليها كلُّ قلبٍ مَسْكنٌ
هيّا اسكني يا "قبلةً" في قلبِنا
مَنْ قالَ أنأى عنكِ يا بيتَ الهدى
لا لستُ أنأى.. إنّي باقٍ ها هنا
**

ميرنا

انتهت المرنمة ميرنا نعمة من ترجمة ديواني "الغربة الطويلة"، فأحببت أن أشكرها بهذه الأبيات:
ـ1ـ
ميرنا نعمه!.. شو رح قول
تا إشكرها، وشكري يطُول
الغربه المزروعه أشواك
محيتها.. وضحكت الحقول
غنّت شعري.. قلت: ملاك
وبالترجمه.. مش معقول
فتحت بالعتمه شبّاك
نورو بيسوسح العقول
ـ2ـ
يا ميرنا عدّي الإيام
الـ ترجمتي فيها الأشعار
بتتجمّع كل الأحلام
الـ بتخلّينا نصير كبار
يمكن عينينا ما تنام
ويمكن نقلق ليل نهار
لكن بدموع الأقلام
منرسم دنيي من الأزهار
بتتشاوف فيها الأعلام
ومنسكنها كبار زغار

**

يوضاس

ـ1ـ
بدن ياني أنطر موتي
وموتي مش رح يتحقق
مهما خنقوا فكري وصوتي
حرفي من آلامي بيخلق
بيصفي الدمعه المجنونه
الما قدرت تحبسها عيوني
قلتلا ببحوري كوني
ولا تكوني خْيالي ع المفرق
ـ2ـ
بدّن ياني إلغي حالي
وإعلن إفلاسي للناس
خزّق كتبي.. وزع مالي
وغرّق أحلامي بالكاس
والناس اللي مشيوا حدي
وحملوني بأيام الشدّه
قالولي بوجوهُن: هدّي
مش ممكن يربح يوضاس
**

دمعي


ـ1ـ
لو كان دمعي حكي
ما دقتْ طعم البكي
لكن دموعي سْراب
بتكرُج ملبّكه
وع الخدّ في بوّاب
بيخسر المعركه
بيفتحلها الأبواب
بتعلن شريعة غاب
بتسقط المملكه
ـ2ـ
لو كان دمعي حجر
ما ضربت فيه البشر
كان الحجر بيصير
عمران وسع النظر
تا ينام طفل زغير
حامل عَ كتفو السهر
وتا إشطب التعتير
من قلب أم انقهر
ببني شي سور كبير
يوقف بوجّ القدر
ـ3ـ
لو كان دمعي حطبْ
شعّلت فيه الأدب
وعملت منّو سيف
بيشعّ منّو اللهبْ
ومحيت كلمة "حيف"
"يا حيف" مين الْـ كتبْ:
نحنا الـ حَمَيْنا الضيف
نحنا اللي صُنّا النّسَبْ
جمعنا الشتي بالصيف
وما قدرنا نجمع عرب
**

رمضان 2017

 ـ1ـ
رمضان الصّوم لمّا يطلّ     
بالكون كلّو بيفرح الإيمان
وبتزهّر التّقوى عَ وجّ الكلّ    
وبيلتقي الانسان بالإنسان
يا علي كرنيب وزّع فلّ    
المجلس بـ قلبو وحّد الهجران
الإفطار ذكرى محبّبه بيضلّ    
بيلغي الحواجز بين هالبلدان
يا ريت شهر الحب ما بيفلّ    
تا نضل نتلاقى ع طول العمر
إخوان.. متلُن ما انوجد إخوان
ـ2ـ
ضلّوا حبايب.. هالعمر إيام      
بيمرُق علينا متل بصر منام
تركنا الوطن تا نعيش بمحبّه       
حرقوا الوطن أزلام شو أزلام
بحرقه الطفل بيصيح يا ربّي     
قللي بـ أيا أرض بدّي نام
جوعان.. ماشي الشوك بـ دربي    
وخيام تبلع بالمسافه خيام
التفتوا علينا ظروفنا صعبه    
التهجير راخي فوق جوعي صْيام
يا أهل سيدني بتسكنوا بقلبي      
ما هم شو لون العلم والدين
أهل الكرَم بيشرّفوا الأعلام
**